بلطي يطالب الجيش الإسرائيلي بحذف فيديو اداء أغنية '' يا ليلي''

بلطي يطالب الجيش الإسرائيلي بحذف فيديو اداء أغنية '' يا ليلي''


     تعرّض المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، لهجوم كبير بعدما نشر فيديو حول أداء جيش الاحتلال لأغنية تونسية معروفة.
    ونشر أدرعي على حسابه في موقعي فيسبوك وتويتر فيديو يتعلق بأغنية “يا ليلي ويا ليلة” للفنان التونسي محمد صالح بلطي رفقة الطفل “حمودة”، وأرفقها بتعليق قال فيه: “الأغنية التونسية التي سلبت قلوب العالم. الآن وبأداء جنود جيش الدفاع (جيش الاحتلال الإسرائيلي)”.



    وسرعان ما تعرّض أدرعي لموجة من “الشتائم” والانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب أحد النشطاء على موقع تويتر


    كما طالب بلطي صاحب الاغنية بمنع نشر أغنيته المذكورة بالإضافة إلى المطالبة بحذف الفيديو بالاستناد الى القانون، مع العلم وأنه رفض من قبل ترجمة الاغنية الى اللغة العبرية حيث أداها فنان اسرائيلي منذ اشهر وتحرك بلطي وتقدم بقضية في تلك الفترة رافضا كل الإغراءات والمبالغ الخيالية، ولذلك لم تكن هذه الحادثة هي الاولى مع بلطي.

    يذكر ان اغنية”يا ليلي يا ليلة” هي أغنية “راب” اجتماعية سياسية، صدرت أواخر 2017، وحصدت أكثر من نصف مليار مشاهدة على موقع يوتيوب، كما حققت انتشارا كبيرا على الصعيد الدولي، حيث أداها عشرات الفنانين العرب والأجانب.






    TSNEWS
    @Posted by
    writer and blogger, founder of عالم نيوز .

    Post a Comment